اختبار الحمل بالإصبع

اختبار الحمل بالإصبع.. كيف يمكن تطبيقه وبعض اختبارات الحمل الأخرى


هل تؤمنين بالطرق التقليدية التي تبين لكِ حدوث الحمل من عدمه؟ ربما قد سمعتِ عن معظم هذه الطرق، ولعل من أقدمها اختبار الحمل بالإصبع ، حيث كان يُستخدم من قبل الدايات في القدم أو النساء كبيرة السن للتحقق من الحمل، وهو يختلف عن باقي الاختبارات كثيرًا، تعرفي معنا في هذا الموضوع عمّا إذا كان هذا الاختبار مضمونًا ودقيقًا في التعرف على وجود الحمل، وكيف يمكن تطبيقه؟

اختبار الحمل بالإصبع

تتعدد طرق اختبار الحمل بالإصبع وتختلف عن باقي الطرق، مثل: طريقة اختبار الحمل بالسكر أو طريقة اختبار الحمل بالزيت، حيث إنهما يعتمدان في الأساس على تبول المرأة فوقهما، وتستدل على وجود الحمل من عدمه عن طريق النتيجة التي ستحصل عليها، أما اختبار الحمل بالإصبع يتم بثلاث طرائق سنوضحها في الآتي:

الطريقة الأولى

تعتمد هذه الطريقة على التحقق من حالة الرحم فيما إذا كان جافًا أو مرفوعًا، فيمكنكِ وضع إصبعك في المهبل وتحسس الرحم، فإذا كان مرفوعًا أو جافًا كل ذلك على حدوث الحمل، ويمكنكِ التأكد من تلك النتيجة من خلال الوقوف أمام المرآة أثناء عمل هذا الاختبار؛ لتستطيعي رؤية الرحم بوضوح.

الطريقة الثانية

تستند إلى الاستدلال على الحمل عن طريق فحص النبض، فقط ضعي يدك على الرحم من ناحية أسفل السرة، ولاحظي وجود النبض من عدمه، ففي حال شعرتِ بالنبض فهذا يدل على حدوث الحمل، أما إذا لم تشعري بالنبض أو سمعتِ صوت خواء، فهذا يدل على عدم حدوث الحمل.

الطريقة الثالثة

تعتمد هذه الطريقة على فحص حالة الرحم أيضًا، ضعي إصبعك السبابة على منطقة الرحم، ثم تحسسيها بشكل جيد، فإذا لاحظتِ أن ملمسه جافًا أو قاسيًّا بعض الشيء، فهذا يشير إلى حدوث الحمل، أما إذا كان طريًّا وأملسًا، فهذا دليل على عدم حدوث الحمل.

طرق أخرى لمعرفة الحمل

في حال لم تتمكني من تطبيق اختبار الحمل بالإصبع يمكنكِ اللجوء إلى الاختبارات المنزلية الأخرى، ويمكننا توضيحها لكِ في الآتي:

اختبار الحمل من خلال الملح

ضعي كمية مناسبة من الملح في وعاء شفاف، ثم ضعي عينة من البول فوق هذا الملح، ويجب أن يكون هذا التبول في الصباح على الفور قبل تناول أي أطعمة، فإذا لاحظتِ حدوث رغوة شديدة دل ذلك على وجود حمل، أما في حال لم تجدي تلك الرغوة فهذا معناه عدم حدوثه.

اختبار الحمل بالكلور

اختبار الحمل بالكلور

لكي تقومي بهذا الاختبار يجب أن تحضري عينة من البول في كوب شفاف، ثم تضعي عليه بعد ذلك كلور خام، فإذا لاحظتِ حدوث فوران شديد مع رغوة، يمكننا تهنئتك على الحمل، وفي حال عدم حدوث الفوران أشار ذلك إلى عدم حدوث الحمل.

اختبار الحمل بالقمح والشعير

ربما تعرفين أن هذه الطريقة هي الأقدم على الإطلاق في معرفة حدوث الحمل، حيث كان يستعملها القدماء المصريين للتحقق من هذا الأمر، ويمكنكِ تطبيقها من خلال التبول فوق الشعير مرة، والتبت فوق القمح مرة أخرى، بحيث يكون كل ذلك على حدى، واتركيها لعدة أيام، فإذا نبت القمح قبل الشعير تكونين حاملاً ببنت، والعكس صحيح، أما في حال لم ينبت أي منهما فتكونين غير حامل.

اختبار الحمل عن طريق الإبرة

أحضري عينة من بول الصباح وضعي فوقها إبرة معدنية، ثم اتركيها في البول لمدة ثماني ساعات، فإذا حدث للإبرة صدأ أو تغير لونها، فهذا يدل على حدوث الحمل، أما إذا لم يتغير فهذا يشير إلى عدم حدوث الحمل.

نود أن نخبركِ أن اختيار الحمل بالإصبع أو غيره يمكن أن يكون غير دقيق في فحص الحمل؛ لذا ننصحكِ باللجوء إلى فحص الحمل المنزلي، أو من خلال تحليل الدم، أو حتى من خلال فحص الموجات فوق الصوتية؛ للتأكد مائة بالمائة من النتيجة.

Leave a reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *